باحثه عن وطن
مااشعر به الآن ومجموع ماكتبته من سنين
خواطر تفتقد الوطن

خواطر تفتقد الوطن


انتظار

كأنهم يقولون لي نحن جميعا هنا
حولك
نحبك
نذكرك .........
لكني لا أنتظر قول سواه
وهو لا يهمه انتظاري
أو ربما يريد أن أكف عن انتظاره!..



ما علتمني اياه

علمتني كيف أحلم ولكن لم تعلمني كيف سأحقق حلمي
علمتني كيف أغمض عيناي لكنك لم تعلمني كيف أفتحها
علمتني كيف أحيا بك لكنك لم تعلمني كيف أحيا من دونك
علمتني كيف أنتظرك لكن لم تعلمني متى أتوقف عن انتظارك
علمتني كيف أذكرك لكن لم تعلمني كيف أنساك
علمتني كيف أسامحك لكن لم تعلمني كيف أزيل من قلبي خطأك





كنا دائما كلٌ منا ينتظر من الآخر أن يقول له ما في نفسه او يحثه على ذلك
ويخرج جميعه لكلينا
لكن ماذا حصل الآن
مالذي حصل؟!!







أيتها القطه التي تنادي من جانب شرفتي
قد جسدتي بصوتك فقط ألمي ولو كان أحد يسمعه لأقلقت نوم الكثيرين كما فعلتي
صوتك التعب المتألم و المنادي بلا جدوى لكثير من الوقت
كان يشبه صوتا في داخلي
مواءا لا يسمعه أحد
صوتك عبر عني أنا
لكن دون أن يسمعني أحد او يشعر بي
كنتي وحيده كما انا الآن
فقدتي من تمنحكي الحنان
كانت تسمع او كان لكنه/ـها لم يـ/تأتي ولم يـ/تستجب
و ربما فيما هي بعد استجابت
لكن بعد أن فقدتي الامل و مرضتي من الألم
جاءت تقول انا هنا بعد أن ضاقو بك الكثيرين
آه كما أنا
لكنك وجدت الحنان ولو أخيرا
أما انا !! ................
فللآن لم أجد







تنبؤوا ببعدنا ونهاية حبنا
وانا أشعر بالخوف
أخافوني و أنت ساعدت في زيادة هذا الخوف
ألم أخبرك قبل بذلك؟!
ولم أستطع الصبر أعدت عليك ذلك وانتظرت حتى تطمئنني
وزادت دموعي
في وحدتي
في خوفي
فتحولت في بعدك
طفلة تحتاج الحنان
وزهرة بلا رحيق
تحولت ليلا بلا قمر
وشمسٌ بارده
 بارده حد الجليد
ألم أقل لك أني أخاف الفراق
أخاف الألم
أخاف الحزن
ألم أقل لك أن بعدك
يقلقني
يؤلمني
يحزنني
ألم أقل لك أني أقرؤك
أفهمك
و أشعر بك
أترجمك
ألم تقل اني سعادتك
راحتك
الصدر الحنون الذي اشتاق ان يضمك
وانت تزيد خوفي تصمت و تبتعد وكل ما فات اختلط علي حتى لم أعد اعرفك
وهم يتنبؤون بالفراق
وأنا خائفه أحتاج لك وأنتظرك







وتتبدل الذكريات

كم صار قلبي يشتاق اليك
وكم صار يشكوني الحنين
و كم أحب الحياة بمجرد أن تأتي ببالي
و كم أتمنى ان ألقاك كل يوم
و أن أحدثك عن كل مشاعري كل لحظه






كلمات جميله له في النهايه


على بالي يا غالي
و دوم الدوم اشتاق اليك
وافكر فيك
واحن إليك
واحلم اشوف عنيك ..........
تلاقيني
و تغمزلي
و تضمني بالنني
وبنظره
و بغمزه
تقلبلي أنا حالي
و دوم الدوم بفكر فيك
و بشتاق لعنيك
يا غالي



خواطر منذ زمن لم يكتب ولم يقرأها أحد




Add a Comment

اضيف في 21 اكتوبر, 2008 04:10 ص , من قبل SKY2018
من فلسطين said:

مرحبا
الحزن لا يخيف
والبكاء جميل
والالم احلى شيء
فكل ذلك
يجسد معنى الحياه
وننتظر المزيد
والخلافه الاسلاميه قادمه
ولنعمل معا لسماء018

اضيف في 21 اكتوبر, 2008 09:59 ص , من قبل yafa64
من الأردن said:

عزيزتي باحثة عن وطن
كلمات مؤلمة وخواطر تعبر عما يجول في صدر الكثيرين
فما أصعب ان يعيش الانسان وحيدا يبحث عن نفسه فلا يجدها
وما أصعب ان يعيش الانسان بلا وطن والاصعب من ذلك ان يراه وهو لا يستطيع الوصول اليه وان ينعم به
تقبلي مروري المتواضع
يافا

اضيف في 21 اكتوبر, 2008 11:43 ص , من قبل bahethaanwatan said:

عزيزتي يافا
مرورك يضفي الي الكثير اتمنى ان اراكي دائما
سعدت بك

اضيف في 21 اكتوبر, 2008 12:41 م , من قبل bahethaanwatan said:

صدقتي يا sky2018هذه الحياه اصبحت لابد فيها من الالم والحزن والبكاء وكانها لاتصلح الابذلك
دمتي سعيده وابعد الله عنك هذه الحياه لحياه افضل

اضيف في 21 اكتوبر, 2008 03:17 م , من قبل adelnasser55
من مصر said:

آسف ان تاخرت ...مجرد ما سمعت النداء اتيت
..غبى هذا الوطن الذي جعلك دمعت عيناك...
وبكيت ...غبى هذا الوطن ...الذى لم يرى
فيك السكن ....غبى هذا الوطن ...فلن يجد
مثلك مهما طال الزمن...غبى هذا الوطن
الذى يهجر قلب لكل هذه المعانى الحلوه يختزن
غبية انت لتحزنى على فراق مثل هذا الوطن
تقبلى مرورى...عادل

اضيف في 22 اكتوبر, 2008 03:28 م , من قبل momen0104108719 said:

بجد كلامك حلو اوى بجد كل كلمه منك من قلبك بجد مقال حلو جدامعاكى جارك مؤمن

اضيف في 23 اكتوبر, 2008 10:22 ص , من قبل 0sadeer
من سوريا said:

السلام عليكم أختي العزيزة

** عزيزتي **

مؤلم جداً ما تكتبين ..

اللهم هدي سرها و احبها..


اللهم اجزيها الخير و جعله في ميزان العمل...

اللهم أغفر و ارحم من كتب ...

اللهم اغفر و ارحم من قرأ....

اللهم اغفر و ارحم من علق...


بارك الله فيكِ و حماكِ الله و رعاكِ و نولكِ مناكِ

بكل احترام و تقدير

سدير

اضيف في 24 اكتوبر, 2008 04:19 ص , من قبل bahethaanwatan said:

جاري العزيز عادل
دائما لما تعلق وقع
شكرا لك

اضيف في 24 اكتوبر, 2008 05:04 ص , من قبل bahethaanwatan said:

سدير
ولك مثل مادعوت
اتمنى لك دوام السعاده
شكرا لك شكرا جزيلا

اضيف في 24 اكتوبر, 2008 06:00 ص , من قبل bahethaanwatan said:

يسلمو أخي مؤمن
سعيده بك وبتعليقك



Add a Comment

<<Home